فخر الدين المارديني… إمام أهل الطب في وقته

يزيد المنتديات العامة القسم الأسلامـــي فخر الدين المارديني… إمام أهل الطب في وقته

  • هذا الموضوع فارغ.
  • Post
    slaf elaf
    عضو

    1506232320%D9%81%D8%AE%D8%B1.png

    نسبه ومولده
    هو الإمام فخر الدين أبو عبد الله محمد بن عبد السلام بن عبد الرحمن بن عبد الساتر الأنصاري المارديني، كان إمام أهل الطب في وقته، وأوحد زمانه، وعلامة وقته في العلوم الحكمية، قوي الذكاء فاضل النفس جيد المعرفة بصناعة الطب محاولًا لأعمالها كثير التحقيق نزيه النفس محبًا للخير متقنًا للغة متفننًا في العربية، أصل أجداده من القدس، ومولده في ماردين سنة 512هـ= 1118م.

    نشأته ورحلاته العلمية
    نشأ فخر الدين في ماردين، وأخذ الطب عن أمين الدولة ابن التلميذ، والفلسفة عن النجم أحمد بن الصلاح، وانتقل إلى دمشق في أواخر عمره، وتحديدًا في سنة سبع وثمانين وخمسمائة وأقرأ بها الطب، وكان له مجلس عام للتدريس، ولم يزل الشيخ فخر الدين المارديني مقيمًا بدمشق إلى آخر شهر شعبان سنة تسع وثمانين وخمسمائة، حيث توجه عائدًا إلى بلده، ولكن وهو في طريقه أرسل إليه بحلب الملك الظاهر غازي بن الملك الناصر صلاح الدين واستحضره وأعجبه كلامه فطلب أن يقيم عنده وأطلق له مالًا كثيرًا وأنعم عليه وكان عظيم المنزلة عنده، وقد بقي فخر الدين في خدمته نحو سنتين ثم سافر إلى ماردين.

    وفاته
    توفي فخر الدين المارديني سنة 594هـ= 1198م بمدينة آمد[1]، وله من العمر اثنان وثمانون سنة ووقف جميع كتبه في ماردين، وقيل: عند موته لما أحس بالموت لم يزل يذكر الله تعالى ويمجده ولم يفتر عن ذلك إلى حين قضى، وكان آخر شيء قاله اللهم إني آمنت بك وبرسولك[2].

    قصة الإسلام

    [1] أعظم مدن ديار بكر وأجلها قدرًا وأشهرها ذكرًا. انظر: ياقوت الحموي: معجم البلدان، دار الفكر، بيروت، 1/ 56.
    [2] ابن أبي أصيبعة: عيون الأنباء في طبقات الأطباء، تحقيق: الدكتور نزار رضا، دار مكتبة الحياة، بيروت، ص402- 403، والزركلي: الأعلام،6/ 205.

  • يجب تسجيل الدخول للرد على هذا الموضوع.